“أمازون” توسع سلسلة متاجرها الذكية مع إفتتاح أول متجر “غو” في “شيكاغو”

أعلنت شركة “أمازون” اليوم عن توسع جديد لسلسة متاجرها الذكية الخالية من محطات الدفع خارج مقرها الرئيسي في “سياتل” مع افتتاح أول متجر “أمازون غو” في “شيكاغو” .

و كان عملاق التجارة الالكترونبة قد افتتح أول متجر “أمازون غو” للجمهور في سياتل شهر يناير الماضي و تلاه متجران آخران في نفس المدينة بعد ذلك . و تبيع هذه المتاجر الصغيرة التي لاتحتوي على طوابير الدفع التقليدية منتجات البقالة والمشروبات و الطعام .

و على عكس معظم عمليات البيع بالتجزئة ، يقوم المتسوقون بالدخول عن طريق مسح رمز التطبيق الخاص على الهواتف الذكية، و عند سحب عنصر من الرف تتم إضافته إلى سلة التسوق الافتراضية. و إذا تم إعادة المنتج ، فسيتم إزالته من حساب المتسوق والذي يتم احتساب فاتورته عند مغادرة المتجر.

وتقول الشركة انها تستخدم تقنيات الرؤية الحاسوبية، وخوارزميات تعلم الآلة (الذكاء الاصطناعي) ، وأجهزة الاستشعار و الكاميرات لمعرفة ما يأخذه الناس من رفوف المتجر.

و بالطبع لا يخلو المتجر من الموظفين حيث أنه سيكون هناك أشخاص يقومون بإعداد الطعام ، وضع المنتجات على الرفوف و مساعدة العملاء.

الافتتاح العام في “شيكاغو” هو علامة أخرى على أن جهود “أمازون” لتوسيع حصتها في قطاع التجزئة التقليدي قد بدأ يؤتي ثماره ، و تمتلك الشركة الآن أكثر من 12 مكتبة  كما استحوذت على مساحات في بعض المتاجر ، و استحوذت العام الماضي على سلسلة متاجر البقالة “هول فودز” في صفقة بقيمة 13.7 مليار دولار .

وقد أعلنت “أمازون” في وقت سابق أيضًا أن سان فرانسيسكو مرشحة كمدينة أخرى لتوسيع شبكة متاجرها الذكية . وقد أفاد موقع “ريكود”  في وقت سابق أن الشركة تفكر في إفتتاح ستة متاجر أخرى في عام 2018 ، بما في ذلك في لوس أنجلوس و نيويورك و ربما عدد أكبر في سياتل.

و في الصين ، حيث لا تصل “أمازون” ، يعمل عمالقة التكنولوجيا مثل “تينسنت” ، “علي بابا” و “JD.com” على تطوير تقنياتهم الخاصة بالمتاجر الذكية ، كما أطلقت بعض الشركات الناشئة المدعومة برأس المال الاستثماري متاجرها الخاصة.

“أمازون” تجري محادثات للإستثمار في مشروع منشآت تخزين بيانات التلسكوبات العملاقة في “تشيلي”

المصدر